مسرور بارزاني: من الضروري بقاء قوات التحالف الدولي في العراق

شارك

“نرى أن من المهم أن يواصل التحالف الدولي تدريب ومساعدة قوات البيشمركة”

دعا رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، مسرور بارزاني، في بيان، قوات التحالف إلى البقاء في العراق على خلفية هجوم لمسلحي داعش على ثكنات لقوات البشمركة في حدود ناحية التون كوبري ما أدى الى سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وقال بارزاني “لطالما أكدنا بأن تنظيم داعش لا يزال يشكل تهديداً وخطراً حقيقيين في الكثير من مناطق العراق، ولا سيما في المناطق الكردستانية خارج إدارة حكومة الإقليم، مستغلاً بذلك الفراغ الأمني في الحدود الإدارية لتلك المناطق، وعليه نجدد التأكيد على أهمية تفعيل التعاون الأمني المشترك بين الجيش العراقي وقوات البيشمركة هناك”.

وأضاف “نرى أن من المهم أن يواصل التحالف الدولي تدريب ومساعدة قوات البيشمركة والجيش العراقي، كذلك نشدد على ضرورة بقائه في العراق للتصدي إلى تنظيم داعش وإنهاء التهديدات الإرهابية المستمرة على إقليم كردستان والعراق عموماً”.

وقتل 6 عناصر من البشمركة بينهم ضابط وأصيب آخرون جراء اشتباكات اندلعت، فجر السبت، مع مسلحي تنظيم داعش عند نقطة عسكرية في مرتفعات قضاء الدبس في محافظة كركوك، وفقا لمصادر الحرة

وتمكنت قوات البشمركة بعد مواجهات عنيفة من استعادة النقطة التي تعرضت للهجوم.

وأطلقت السلطات المحلية نداء التحاق لجميع ضباط الأجهزة الأمنية، والاستعداد للمواجهة العسكرية، من قبل قيادة الشرطة في عموم محافظة كركوك.

وفي وقت سابق من الجمعة، قتل ضابطان وجنديان من الجيش العراقي في انفجار عبوة ناسفة بسيارتهما، الجمعة، في الطارمية شمال بغداد.

وقال مصدر أمني لقناة الحرة إن أحد الضابطين برتبة رائد والآخر برتبة ملازم أول.

واستهدف الهجوم مركبة “هامر” تابعة للفوج 3 اللواء 59 الفرقة السادسة للجيش العراقي.