فيديو للحظة جنوح السفينة في قناة السويس.. هذا تفاصيل ما حدث

شارك

الفيديو يظهر صدور أصوات استغاثة قبل جنوح السفينة وتبعها عبارات من المرشدين تؤكد جنوح السفينة في مكانها الحالي

كشف فيديو يعتقد أنه التقط عند جنوح السفينة في قناة السويس تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل جنوحها.

وكشف الفيديو صدور أصوات استغاثة قبل جنوح السفينة، وتبعها عبارات من المرشدين تؤكد جنوح السفينة في مكانها الحالي.

وكان الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، قد أعلن الخميس تعليق حركة الملاحة بالقناة مؤقتاً، لحين الانتهاء من أعمال تعويم سفينة الحاويات البنمية العملاقة الجانحة بالكيلو متر 151 ترقيم قناة.

وأوضح أن حركة الملاحة بالقناة شهدت الأربعاء، عبور 13 سفينة من بورسعيد ضمن قافلة الشمال كان من المستهدف إكمال مسيرتها في القناة وفقاً للتوقعات الخاصة بانتهاء إجراءات تعويم السفينة الجانحة، إلا أنه مع تواصل أعمال تعويم السفينة كان لابد من التحرك وفق السيناريو البديل بالانتظار بمنطقة البحيرات الكبرى لحين استئناف حركة الملاحة بشكل كامل بعد تعويم السفينة.

وكشف أن جهود تعويم السفينة، شملت القيام بأعمال الشد والدفع بواسطة 8 قاطرات عملاقة في مقدمتها القاطرة بركة1 بقوة شد 160 طنا.

وصباح اليوم الجمعة أعلن رئيس الهيئة أن نسبة إنجاز أعمال التكريك المستهدفة بواسطة الكراكة مشهور لإزالة الرمال المحيطة بمقدمة السفينة بلغت نحو 87%، بمعدلات تكريك تقترب من 17 ألف متر مكعب من الرمال.

وأوضح أن الكراكة مشهور بدأت العمل على بعد 100 متر من السفينة، واقتربت اليوم حتى بعد 15 متراً، ومن عمق ابتدائي نصف متر وحتى عمق تكريك بلغ حاليا 15 متراً.

وأكد رئيس الهيئة أن أعمال التكريك تتم بمراعاة أقصى معايير الأمان الملاحي وذلك بالحفاظ على مسافة آمنة تقدر عند أقرب نقطة مسموح بها للاقتراب من السفينة بحوالي 10 أمتار من السفينة، مشيرا إلى أنه لن يتمكن بعد ذلك من التكريك بعد هذه المسافة وسيتم الاستعاضة عن ذلك بالانهيارات الترابية التي ستتم من تلقاء نفسها.

وكشف أنه من المقرر استئناف تجارب الشد بواسطة كل من القاطرة “بركة 1” والقاطرة “عزت عادل” فور انتهاء أعمال التكريك المستهدفة والتي تتراوح ما بين 15 إلى 20 ألف متر مكعب من الرمال.