جريمة مروعة.. عراقي يقتل بريطانية ويقطع جثتها ويرميها!

شارك

بعد محاكمة استمرت 4 أسابيع أدين طالب اللجوء العراقي بارتكاب جريمة قتل

جريمة مروعة هزت الشارع البريطاني بعد أن أقدم طالب لجوء عراقي، على قتل امرأة بريطانية بطريقة وحشية.

فقد ارتكب عزام منغوري (24 عاماً)، جريمته بحق لورين كوكس (32 عاماً)، في غرفته فوق مطعم بمدينة إكستر الإنجليزية، في سبتمبر الماضي، بحسب ما أفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية

كما قام منغوري، الذي رفض طلب لجوئه، بتقطيع جثة كوكس إلى 7 أجزاء على مدار أسبوع، ثم تخلص من ملابسها ومتعلقاتها برميها في صناديق القمامة والغابة.

ويعتقد أن كوكس تعرضت للاختناق، بعدما شوهد قميصها وهو موضوع في فمها، عند اكتشاف الجثة.

آخر فيديو لها حية

إلى ذلك، استخدم مانغوري، عقب ارتكابه الجريمة، شريحة هاتف كوكس في جواله، للتظاهر بأنها بخير ولكي تطمئن عائلتها وأصدقاؤها. وكانت عائلة كوكس قد أبلغت الشرطة باختفائها، قبل أن يكتشفوا الجريمة المروعة التي تعرضت لها.

وبتفتيش كاميرات المراقبة، وجدت الشرطة أن كوكس كانت بصحبة مانغوري، في وسط المدينة، وهو آخر فيديو تظهر فيه البريطانية حية. وقالت الشرطة إن مانغوري قطع جثة كوكس قبل محاولة التخلص منها في أكياس القمامة.

وبعد محاكمة استمرت 4 أسابيع في محكمة إكستر الملكية، أدين مانغوري، الخميس، بارتكاب جريمة قتل من قبل هيئة محلفين بعد 6 ساعات من المداولات.