بعد “الأرنب”.. تحذير من 8 أسماك سامة في أسواق مصر

شارك

ورغم أن سمكة الأرنب تعتبر من أخطر أنواع الأسماك وأشدها فتكاً بالإنسان، فإنها ليست الوحيدة السامة التي تباع في الأسواق المصرية.

فقد حذرت شعبة الأسماك بالغرف التجارية المصرية المواطنين من شراء 8 أنواع من الأسماك، تُشكل خطراً على الصحة والسلامة لاحتوائها على سموم في أجزاء من جسمها، تتمثل في الآتي:

الأسماك الصخرية

الأسماك الصخرية، وبحسب الدكتورة نهلة حسام الدين، الباحثة في أمراض الأحياء المائية بالمعهد القومي لعلوم البحار والمصايد، تعتبر stonefish “سمكة الصخر” أخطر سمكة موجودة في البحار والمحيطات على مستوى العالم، ولديها 13 شوكة سامة جداً، إذ يمكن أن يتسبب السم الخاص بها إلى وفاة الشخص المصاب بها خلال مدة أقل من 24 ساعة، وفقاً لما نشره موقع “الوطن” اليوم الأحد.

فيما تتواجد هذه السمكة في مناطق الصخور وتتحور لتتخذ نفس شكل ولون الصخور، بالإضافة إلى تواجدها في مناطق الطحالب والشعب المرجانية، وفي حال لمسها تهاجم الشخص دفاعاً عن نفسها.

وبحسب الدكتورة نهلة، فإنّ نوع السم الذي تطلقه حساس للحرارة، يصيب أي منطقة في الجسم، وإذا لم يتم السيطرة عليه خلال فترة 24 إلى 48 ساعة، ينتقل حتى يصل إلى الجهاز العصبي والقلب ويتسبب في الوفاة.

العقرب، القط والدجاجة

كذلك سمك العقرب الذي يُعرف بوجود زعنفتين سامتين على ظهره تُسببان آلاماً حادة وتورماً.

وسمك القط الذي يُمكن أن تُسبب زعنفته الشوكية جروحاً مؤلمة.

السمك الأسد
السمك الأسد

بالإضافة إلى سمك البالون أو الفهقة الذي يحتوي على سم قاتل في أعضائه الداخلية.

وسمك دجاجة البحر، حيث يكمن خطره في السم الذي تحمله الغدة السمية في كل شوكة من الأشواك الثمانية عشر وخاصة الأشواك الموجودة في الزعنفة الظهرية، ويستمر تأثير السم لمدة 72 ساعة يشعر معها المصاب بارتفاع درجة الحرارة وضيق في التنفس وهبوط في الدورة الدموية وانخفاض ضربات القلب.

كما تعتبر سمكة البقرة أو الرقيطة من النواع الخطيرة إذ يُمكن أن تُسبب زعنفته الشوكية جروحاً مؤلمة.

وسمك البلامة الذي يُسبب تسمماً قاتلاً عند تناوله.

بالإضافة إلى سمك القراض أو الأرنب الذي يُسبب تسمماً قاتلاً عند تناوله.

سمك الماكريل والتسمم الزئبقي

وبذلك فإن سمكة الأرنب السامة ليست الوحيدة التي يحظر صيدها وتناولها، إذ حذرت الدكتورة نشوى شرف، استشاري علاج السموم، من مخاطر تناول سمك الماكريل، وذلك بعد رصد حالات تسمم في مختلف الدول، حيث تعود خطورة سمك الماكريل إلى سببين رئيسيين، أولهما احتواؤه على نسبة عالية من الزئبق الذي يتراكم في جسم السمك نتيجة تلوث البيئة، وعند تناوله بكميات كبيرة، يتسبب في تسمم خطير قد يؤثر على الجهاز العصبي والكلى؟

وثانيهما هو تناول الماكريل للطحالب السامة التي تحتوي على سموم مثله مثل سمكة الأرنب، وعند تناوله ينتقل هذا السم إلى جسم الإنسان.