براد بيت وأنجلينا جولي على خطى جوني ديب وأمبر هيرد

شارك
أنجلينا جولي وبراد بيت

لوس أنجلوس: ما أن بدأ المتابعون ينسون المحاكمة الشهيرة بين جوني ديب وأمبر هيرد، حتى بدأت تلوح قضية جديدة تتعلق بالنجمين براد بيت وأنجلينا حولي.

فقد كشفت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أن براد بيت مستاء للغاية، ويتّهم أنجلينا جولي ببيع نصف مصنع نبيذ ميرافال الفرنسي إلى الأوليغارشية الروسية من خلال تكتيكات قاسية لإلحاق الأذى به والانتقام منه في معركة الحضانة بينهما.

وأوضحت الصحيفة أن عام 2021، باعت أنجلينا جولي حصتها والتي هي عبارة عن نصف مصنع نبيذ «شاتو ميرافال» لشركة يديرها يوري شيفلر.

وقد زعم محامو براد بيت أن دافع جولي للبيع كان إلحاق الضرر ببيت وقدموا العديد من المستندات للمحكمة لتأكيد ذلك.

وأشاروا إلى أن الأوليغارشية الروسية لديهم نوايا سامة وخططوا للسيطرة الكاملة على مصنع نبيذ بيت الذي تبلغ تكلفته ملايين الدولارات. وأضاف المحامون أن توقيت البيع مرتبط بقرار القاضي بإصدار حكم موقت يمنح بيت نصف حضانة أطفالهما.

وفي سياق آخر، قام محبو النجم العالمي براد بيت بحملة على نطاق واسع وطالبوه برفع دعوى قضائية على زوجته السابقة الممثلة أنجلينا جولي لأنها سبق واتهمته بالاعتداء عليها وعلى أولادهما.

واعتبر كثيرون أن بيت قد يكون بريئاً تماماً كجوني ديب الذي استطاع أن يحقق فوزه على طليقته آمبر هيرد بالدعوى القضائية التي سبق ورفعتها ضده واتهمته فيها انه كان يعنفها جسدياً ولفظياً.

يذكر أن النجمين رغم طلاقهما المزلزل، لم يقم أحدهما بمهاجمة الآخر، وظلت الأمور بينهما طي الكتمان.