التفاصيل الكاملة لـ “مقبرة الحمير ” بمصر

شارك

الصورة:

أكد الدكتور أسامة مخلوف نقيب الأطباء البيطريين بالفيوم ومدير عام ادارة الصحة العامة والمجازر بمديرية الطب البيطري وعضو اللجنة التي شكلها محافظ الفيوم المصرية لمعاينة مقبرة هياكل الحمير التي عثر عليها فى صحراء الفيوم بالقرب من طريق القاهرة اسيوط الغربي  والطريق الاقليمي أن هذه المقبرة لهياكل الحمير هي عبارة عن جثث كاملة قديمة ومتحللة وأنه ربما مر عليها أكثر من عامين .

ونفى “مخلوف” استخدام لحوم هذه الحمير فى المطاعم لكون الجثث منزوعة الجلد فقط دون اللحم وانه مر على هذه الجثث فترة طويله وان من قام بهذا العمل فى الصحراء لاخفاءه عن العيون  .

وأشار نقيب الأطباء البيطريين بالفيوم إلى أن من قاموا بعمل هذه المقبرة لهياكل الحمير من أجل الحصول على الجلد لبيعه فى الخارج حيث يصل ثمن الجلد الواحد الى قرابة الف
دولار لاحتوائه على مادة الكولاجين وهو من أجود الأنواع التي تستخدم في صناعة مستحضرات التجميل بالإضافة الى استخدامه فى صناعة الادوية والمنشطات .

وكان  الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم قد قرر سرعة التعامل واتخاذ الإجراءات اللازمة حيال هياكل الحمير “جثث كاملة منزوعة الجلد في حالة تحلل كامل”، التي تم رصدها بالمنطقة الصحراوية الواقعة قرب تلاقي طريقي أسيوط الغربي والإقليمي، أقصى شمال شرق الفيوم بنطاق قرية فانوس التابعة لمركز طامية وفق صحيفة الوفد.

وكان قد تداول فيديو على إحدى صفحات التواصل الاجتماعي، بشأن وجود عدد كبير من هياكل الحمير ملقاه بالمنطقة الصحراوية قرب تلاقى طريقي أسيوط الغربي والإقليمي، بنطاق قرية فانوس التابعة لمركز طامية، أقصى شمال شرق محافظة الفيوم، وفور علم محافظ الفيوم بالواقعة، أصدر توجيهاته لمسئولي الطب البيطري، ومجلس مدينة طامية، والمتابعة الميدانية بالمحافظة، بسرعة التوجه لمكان الواقعة للوقوف على الواقعة على الطبيعة والتعامل بشأنها.

وتنفيذاً لتوجيهات محافظ الفيوم، قام ياسر جمعة رئيس مجلس مدينة طامية، والدكتور أسامة مخلوف مدير عام الإدارة العامة للصحة العامة والمجازر بمديرية الطب البيطري، والدكتور ثروت سليمان مدير إدارة المجازر والتفتيش على اللحوم بالمديرية، وسالم فتيح رئيس المتابعة الميدانية بالمحافظة، بالتوجه لموقع الواقعة منتصف الليلة الماضية، وتم التعامل الفوري مع هياكل الحمير ـ جثث كاملة منزوعة الجلد في حالة تحلل كامل ـ بتجميعها ودفنها، مع اتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة لذلك، واستمر العمل حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، كما يجري العمل الآن بالمنطقة بالكامل لتجميع كافة هياكل الحمير المتناثرة ودفنها.

كما وجه محافظ الفيوم، بتشكيل لجنة من مسئولي مديريات الطب البيطري، والصحة، والتموين، وإدارة البيئة بالديوان العام لمحافظة الفيوم، للتفتيش على المطاعم والاسواق لأخذ عينات من اللحوم وإرسالها الى المعامل المتخصصة، كإجراء احترازي حفاظاً على صحة المواطنين.