الأمن الوطني العراقي يعلن عن إحباط مخطط إرهابي كان يستهدف نينوى

شارك

قال جهاز الأمن الوطني العراقي، السبت، إنه تمكن من إحباط مخطط إرهابي كان يستهدف تنفيذ اعتداءت وهجمات في محافظة نينوى شمالي البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن بيان رسمي أن مفارز جهاز الأمن الوطني، “وبناءً على معلوماتٍ وردت عبر الخط الساخن المجاني أفادت بتحركات لعناصر داعش الإرهابي في مناطق متفرقة بالموصل”.

وأضاف أن “المفارز تمكنت من إلقاء القبض على سبعة إرهابيين مطلوبين للقضاء وفق المادة 4 إرهاب كانوا يخططون لإعادة تشكيلهم بخلية لاستهداف المحافظة بهجمات إرهابية “.

وتابع البيان أنه “جرى تدوين أقوالهم أصولياً واعترفوا بتنفيذهم هجمات مسلحة ضد القوات الأمنية العراقية في أثناء عمليات التحرير، وتمت إحالتهم الى القضاء لاتخاذ الإجراءات العادلة بحقهم”.

من جانب آخر،  كشفت وزارة الداخلية العراقية، اليوم السبت، عن إجراءاتها في التعامل مع المعلومات الاستخبارية.

وقال مدير العلاقات والإعلام في الوزارة، سعد معن،  في تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية إن “التشديد في عمليات التفتيش في السيطرات سواء كانت ثابتة أو متحركة تجرى حسب معلومات أمنية أو استخبارية”،

وبين معن أن “هذه الإجراءات تأتي من أجل معالجة أي هدف إن وجد، من خلال تقاطع المعلومات والتأكد منها وتحليل المعلومة”.

وأشار الى أن “هناك سيطرات (حواجز أمنية) ثابتة، والتي تم تقليلها في الفترة الأخيرة، وهناك سيطرات متحركة أو مفاجئة (دوريات وحواجز متنقلة) يجري استخدامها في أوقات وأماكن مختلفة”.

وأوضح أن “إدارة الملف الأمني قرار راجع للجهات العليا”، لافتاً الى أن وزارة الداخلية متى ما تكون الظروف مواتية فإنها لن تتوانى باستلام الملفات الأمنية وأنها تسلمت الملف الأمني في عدد من المحافظات بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة.