أنجلينا جولي تبيع أغلى مقتنياتها الفنية وسط معركة طلاقها

شارك

أنجلينا جولي مثل معظم مشاهير العالم يعشقون استثمار أموالهم في اقتناء وبيع أغلى التحف واللوحات الفنية التاريخية الثمينة،وقد قررت بيع أغلى مقتنياتها الفنية لونستون تشرشل وسط معركة طلاقها مع زوجها نجم هوليوود براد بيت.

تمتلك لوحة فريدة رسمها ونستون تشرشل في مراكش

أنجلينا جولي 

وبحسب موقع “هولا” ،تمتلك نجمة هوليوود أنجلينا جولي لوحة فريدة من نوعها رسمها رئيس الوزراء البريطاني السابق ونستون تشرشل أثناء الحرب العالمية الثانية عام 1943 .
رسم ونستون تشرشل لوحته التاريخية في مدينة مراكش بالمغرب خلال حضوره مؤتمر الدار البيضاء مع رئيس الولايات المتحدة فرانكلين ديلانو روزفلت في يناير 1943 .
وقام ونستون تشرشل بعد إنهاء رسم لوحته التاريخية الفريدة التي أسماها “برج مسجد كتبية” بإهدائها للرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت،وقيل إن إبن الرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت باعها بعد وفاة والده عام 1945 ،وتنقلت اللوحة بحيازة عدة مالكين لها حتى وصلت إلى مالكتها الحالية أنجلينا جولي وشريكها وزوجها الممثل الأمريكي براد بيت عام 2011.
ومن المعروف أن هذه اللوحة التاريخية من أهم أعمال ونستون تشرشل الذي لم يكن سياسياً من الطراز الرفيع فقط،بل كان أيضاً مؤرخاً وكاتباً ورساماً ،وفاز بجائزة نوبل في الآداب عام 1953.
وقال نيك إورتشارد، رئيس قسم الفن البريطاني الحديث في دار كريستي للمزادات التي تعرض اللوحة المذكورة للبيع: “لقد أذهل روزفلت باللوحة عندما أُهديت له، وأعتقد أن جماليتها لا توصف”. وأضاف “أن هذه اللوحة الرائعة والمثيرة للذكريات قدمها تشرشل إلى روزفلت كتذكار لرحلتهما إلى المغرب”.
وكان تشرشل، الذي رسم في المجمل حوالي 500 لوحة فنية، معجباً بطبيعة المغرب، إذ يقول نيك أورتشارد إن “الضوء في المغرب ومراكش سحر تشرشل ورسمه مراراً في لوحاته”.
وأكدت “دار كريستيز للمزادات” التي اختارتها أنجلينا جولي لعرض لوحتها التاريخية للبيع: أن اللوحة التي تجسد “صومعة جامع الكتبية” في مراكش وأُطلق عليها “لوحة المغرب” ستباع في الأول من شهر مارس-آذار المقبل بسعر يقدر بـ 1.5 مليون جنيه إلى 2.5 مليون جنيه ( 2.1 مليون دولار إلى 3.4 مليون دولار).
ومسجد الكتبية هو واحد من أبرز المعالم التاريخية بمدينة مراكش، ويقع بالقرب من ساحة “جامع الفنا”.
وبحسب ما أوردت دار “كريستي” للمزادات ،تضمن اتفاقية الطلاق القانونية بين أنجلينا جولي وبراد بيت “مجموعتهما الفنية الثمينة والكبيرة”،ويبدو أن لوحة ونستون تشرشل “برج مسجد الكتبية” أو كما يطلق عليها “المغرب” كانت من نصيب أنجلينا جولي بعد اقتسام مجموعتهما الفنية التي تشكل هذه اللوحة جزءًا منها،حيث يمتلك الثنائي أنجلينا جولي وبراد بيت قطعاً فنية ثمينة أخرى ل “بانكسي” و” دوم باتينسون” و”نيو راونش” تقدر قيمتها بحوالي “25 مليون دولار”.
يشار إلى أن ونستون تشرشل رسم “45” لوحة مميزة مستلهمة عن طبيعة المغرب بعد أن شجعه معلمه الفني السير جون لافيري على زيارتها.